خليج الجزيرة

ما كنتش قادرة فنانة مصرية شهيرة احتاجت الحمام وسط المسرحية وما فعلته صدم محمد صبحي ومحمود القلعاوي ووضعهم في ورطة

ظهر الفنان المبدع محمد صبحي في مسرحية الجوكر وهو يرتدي الكثير من الأقنعة في سابقة لم تكن منتشرة بشكل كبير في ذلك الوقت مما جذب إليها الكثير من الجماهير من مختلف الأعمار.

ما كنتش قادرة فنانة مصرية شهيرة احتاجت الحمام وسط المسرحية وما فعلته صدم محمد صبحي ومحمود القلعاوي ووضعهم في ورطة

ظهر الفنان المبدع محمد صبحي في مسرحية "الجوكر" وهو يرتدي الكثير من الأقنعة في سابقة لم تكن منتشرة بشكل كبير في ذلك الوقت مما جذب إليها الكثير من الجماهير من مختلف الأعمار.

 

أول عرض لمسرحية الجوكر كان عام 1979، وهي من بطولة محمد صبحي وهناء الشوربجي ومحمود القلعاوي، ومن تأليف يسري الإبياري ومن إنتاج وإخراج جلال الشرقاوي. 

 

وفي عدد مجلة آخر ساعة الصادر في 3 سبتمبر عام 1980، نشر أن هذا العمل حقق رواجًا كبيرًا لأكثر من موسم مسرحي، وفي سابقة هي الأولى من نوعها دخل محمد صبحي على الجمهور من خلال اقتحامه المسرح بسيارة.

 

وكانت الفنانة ماجدة الخطيب هي من تقوم بدور وفاء في العرض الأول قبل الفنانة هناء الشوربجي، ووضعت ماجدة الفنان محمود القلعاوي في موقف محرج عندما أنهى مشهده مع محمد صبحي ونظر إلى ماجدة ليكمل الحوار ولم يجدها فاضطر إلى ارتجال بعض الكلمات إلى أن دخلت ماجدة.

 

وبعد العرض عندما قام القلعاوي بلوم ماجدة على تغيبها عن خشبة المسرح قالت له: «ما كنتش قادرة، كنت لازم أدخل الحمام، كنت بموت»