عندما هرب العندليب من صباح إلى البيت واغتسل بالسبرتو بعد مشهد .. الشحرورة "حرّمت تشتغل معاه" بعدها!