عندما صرخ رشدي أباظة ”كله إلا هدى سلطان” ورفض تقبيلها لسبب غير متوقع!