النجم المحبوب أحمد السعدني لم يكن مسؤولاً ! تخلى عن وزوجته فلقّنته درساً لن ينساه أبداً !